[ عندما رحت ]

عندما رحت راحت كلَّها الرَّاحة معَك    ويـوم  جـيت الـهناء جـاء معاك

بالوفاء و الصفاء و الحُسن الله كمَّلك    إنــت بـشَـر كـأنَّـك مــلاك

إبـتسامتَك  دايـم مـاتفارق مبسمَك    والـقـمر مــا يـفـارق سـماك

لَـك محبَّة ولَك وحشة ولاحد يشبهَك    مـعـاي تـكـتمل فـرحة مُـناك

إلـتقينا  وبـعد الـيوم مـا بفارقَك    لـيـلـة الـعـيد لـيـلة لـقـاك