[ نظرة سهامه ]


قَــال بــن عُـبـود مَـاقـويت      أحـتـمـل  نَــظـرة سِـهـامه


حِــيـن نـاظَـرنـي بـعـيـنُه      طَـلَـعـتُه  شـــي مُـسـتحِيل

فــي الـحُـسن مـالـه مَـثـيل

الـعُـذوبـة  فِـــي كَــلامُـه      والـرَشـاقـة فِـــي قَــوامُـه


زَيـــن ومـكَـمَّـل جَـمـالُـه      رِقَّــتـه  تـشـفـي الـعَـلـيل

فــي الـحُـسن مـالـه مَـثـيل

دُوعَــنـي أَصـلـي وفَـصـلي      مِـــن حَـضـرمُوت الـشَّـهامة


قُـلـت لــه ذَا الـحُـسن يـشَهد      والــكَــرم أَكــبـر دَلــيـل

فــي الـحُـسن مـالـه مَـثـيل

مَـنـبـع  الـحُـسـن أَشــهـد      يــاعَـرب هُـــوْ والـوَسَـامة


مــن بِــلاد الـخَـير دُوعــن      وادي  الــمُــروَّة والـجَـمـيل

فــي الـحُـسن مـالـه مَـثـيل