ارضي الحبيبة


من رُبى أرضي إلى الأرضِ الحبيبة    سـاقني  شـوقي إلـى دارِ الحبايب

_

تـسبُق الـخَطوات أنـفاسُه الرَّطيبة   مـع  نـسيمِ الصُّبح أحلى الرَّطايب

_

لا حـضَر حـاسِد ولا عـين رقيبَة   لا جَـزا الله الـمحاسِب والـمراقِب

_

صـادِق الإحـساس و دموعُه قريبة   فـضَّلُه قـلبي عـلى كُـل القرايب

_

و شـعورِ الـحُب فـي دمِّـي لهيبَة    كِيرها  في جوفي مع الأشواق لاهِب

_

فـي جـنونَه سِحر و أعطافَه رهيبَة    مـا سـلِم مـنها بشَر لو كان راهب

_

لـكن  الإخـلاص خـلاَّكي صعيبَة    يـا أمـل روحي وياأعلى الصَّعايب

_

كـاتِم  إحـساسي و أشواقي غصيبَة    ربَّـنا  يـحميك من حاسِد و غاضِب